Skip to content

Ahmed Ali: #FreeAnas

يوليو 9, 2011
Thank you Ahmed for the support.

Anas

Anas Maarawi is a Syrian blogger who, in addition to writing a popular personal blog, foundedArdroid, the first Arabic website specializing in the Android OS for smartphones.

Maarawi was arrested on 1 July 2011 in Kafarsousah, Damascus. No information about him has been released since.

In addition to a Facebook campaign, activists have also started a blog to campaign for Maarawi’s release.

We demand the Syrian authorities to release Anas immediately as emergency law was lifted.

Twitter: #FreeAnas

wordpress: https://freeanas.wordpress.com/

http://threatened.globalvoicesonline.org/blogger/anas-maarawi

بستان الإبداع: الحرية للمدون أنس المعراوي

يوليو 9, 2011

شكراً لبستان الإبداع على الدعم. الحملة تستمر بزخم كبير بفضل مشاركات وتدوينات الجميع. الحرية لأنس.

تحية طيبة أعزائي أصدقاء ومتابعي عالم الإبداع..
نخرج في هذا الموضوع عن نهجنا المعتاد في عالم الإبداع لنعرب عن تضامننا مع الزميل أنس المعراوي مؤسس موقع Ardroid، والذي اعتقلته السلطات السورية يوم الجمعة قبل الماضي 1-7-2011 دون أي أسباب واضحة حتى اللحظة!
موقع Ardroid هو أحد المدونات العربية المميزة التي تهتم بأندرويد والبرمجيات والويب، ولطالما أمتعنا الأخ أنس بإضافته المميزة والمفيدة للمحتوى العربي على الإنترنت في مجاله، لكن وبدلاً من التكريم والرعاية نفاجأ بالاختفاء والاعتقال!!

ندعو الله أن يفك أسره و أسر كل المعتقلين وأن تعود سوريا بلداً مطمئناً آمناً…

وأؤكد بوضوح أن موضوعنا هنا ليس دعوة لإثارة جدال بين مؤيد ومعارض للنظام، ولا هو تحليل للوضع السياسي في سوريا بين الثورة والمؤامرة، بل هو تضامن مع حق أي إنسان في أن يعيش حياة حرة كريمة لا يسجن فيها لرأيه.

موقع حملة دعم أنس المعراوي: اضغط هنا

على الفيس بوك: http://on.fb.me/prD8zl

مدونة أراك صباحاً: الحرية لـ أنس المعراوي وكافة المعتقلين

يوليو 9, 2011

شكراً لياسر الزيات من مدونة أراك صباحاً على الدعم. الحرية لأنس.

سلطة الحاكم وهم، والاعتقال حقيقة، وعندما يعتقل أحد ويُعذّب، فهذه محاولة لإجباره على الاعتراف بأن قوّة الحاكم حقيقية، وهي تبقى غير حقيقية طالما أنّ النّاس لم يعترفوا بها، فالسّلطة تؤسّس على احترام النّاس لها، أو على خوفهم منها، أو على قبولهم بها..

السّجن عادة يستخدم لتخويف الناس، ولكن إذا رأى الحاكم أن النّاس لا تخاف منه، وتعصيه، فهو سيلجأ كخيار أخير إلى السجن، فيزيائياً، لإقناع الناس أنه جادّ، ولكن، إذا رفض النّاس الخوف مرة أخرى، داخل وخارج السّجن، سيأتي يوم يرفض فيه حتى السّجّان طاعة سيّده، وعندها يفقد السّيّد سلطته نهائياً، ويهرب.

ليست الدول التي بناها غيرنا سوى مؤسّسات مبنيّة على خوفنا، والحرّيّة التي نريدها هي أن نبني دولتنا، بأيدينا، ونعمّدها بدمائنا، ونختار قواعد دخول السّجن فيها كما نريد، نحن، الشّعب.

حملة مساندة أنس على الفيسبوك

الحملة على تويتر

ياسين السويحة: الحرّية لأنس معرّاوي ولجميع المعتقلين

يوليو 9, 2011

التدوينة التالية من المدون السوري المميز ياسين السويحة صاحب مدونة أمواج اسبانية في فرات الشام:

ﻻ نعلم ما هي المكتسبات الناجمة عن اعتقال أنس معرّاوي أو غيره من الشباب، فحتّى لو أردنا أن نترك كلّ مبادئ وأعراف احترام حقّ الإنسان وحرّيته وكرامته جانباً وقررنا أن نبحث عن جانب عملي، عن فائدة برغماتيّة ما، فلن نجدها مطلقاً. ماذا يقدّم استمرار نهج الاعتقال والقمع؟ محاولة الحفاظ على زمنٍ من الصمت والخوف قد انتهى إلى غير رجعة (و يُفترض أن الجميع، نظرياً، يريدونه أن ينتهي)؟

أنس معرّاوي مدوّن سوري شاب، ينشط في مجال التدوين التقني بريادة وتميّز، فهو مؤسس موقع أردرويد الشهير إلى جانب نشاطه في مدوّنته الشخصية –أنس أونلاين– والشبكات اﻻجتماعية. اعتُقل أنس يوم الجمعة، الأول من تموز، في كفرسوسة بدمشق.

ندعو للتضامن مع أنس ومع جميع معتقلي الرأي، وننادي لإعلاء الصوت بالمطالبة بالإفراج عنهم وإنهاء سياسة اﻻعتقال والقمع والكبت اللاعقلانيّة بشكل فوري.

دار الزاوية: الحرية للمدون السوري أنس المعراوي

يوليو 9, 2011

ومن الجزائر أيضاً، الحرية لأنس. المقالة من دار الزاوية.

 

أنس المعراوي مدون سوري وهو مؤسس أول موقع عربي متخصص في نظام تشغيل الأندرويد مفتوح المصدر للهواتف ويسمي “أردوريد”. تم اعتقاله بشكل تعسفي يوم الجمعة 1 يوليو 2011 بعد مشاركته في تظاهرات “جمعة ارحل”، الجمعة التي شهدت استخدام القوة المفرطة من قبل الأجهزة الأمنية للنظام السوري، فشهدت سقوط عشرات القتلى من المتظاهرين، ومنذ اعتقال أنس في هذا اليوم لم يتم التوصل إلى أسباب أو مكان احتجازه ولم يتمكن أحد من الوصول له حتى الآن وذلك بعد مرور 8 أيام على اعتقاله.

إنه ليس بالجديد عليهم فقد سبق للنظام السوري وان اعتقلت العديد من المدونين والنشطاء الحقوقيين والصحفيين، لكن الغريب في الأمر أن المدون أنس الذي اطلعت على مدونته وعما كان يكتبه، لا يهتم كثيرا بالسياسة إلا سطحيا، ومدونته الشخصية تلك “أنس أون لاين” لا يمكن أن تكون تحريضية بأي شكل من الأشكال، حتى وإن كان المدون يدعم مطالب الإصلاح الديمقراطي ويتضامن مع مطالب الثورة السورية، ولكن ذلك لا يبدو جليا في مواضيعه التي يمكن أن تطلعوا عليها، أنا نفسي بقيت مذهولا..

وأمام جملة الإصلاحات التي تقول السلطات السورية أنها تبنتها، وأمام الادعاءات  برفع حالة الطوارئ، ها هي السلطات السورية تبرز ذلك من خلال احتجاز المدون انس المعراوي لمدة 8 أيام بشكل تعسفي دون تقديمه للمحاكمة وكذلك الاستمرار في اعتقال المواطنين بشكل تعسفي دائما بالتستر وراء مقولة المندسين والإرهابيين.

  • لم أتشرف بعد بمعرفة المدون إلا من خلال هذه الحملة المطالبة بحريته، ولكنني أكتب تدوينتي هذه دعما للحرية ورفضا للطغيان الأسدي في بلاد الشام الحبيبة.

موقع الحملة: https://freeanas.wordpress.com

الحملة على الفيس بوك: http://on.fb.me/prD8zl

هاشتاغ تويتر   #freeanas

محمد بدوي: الحرية للمدون السوري أنس المعراوي

يوليو 9, 2011

المدون والتقني السعودي القدير محمد بدوي يتضامن مع أنس. شكراً لكلماتك اللطيفة محمد والحرية لأنس.

أول لقاء كان لي مع أنس معراوي صاحب موقع أردرويد كان في فبراير 2010 , وذلك في أول لقاء لمجتمع هواة التقنية في سوريا و الذي كان في مدينة الصنمين في درعا , و كان أحد المحاضرين في ذلك اللقاء و الذي تحدث فيه عن نظام أندرويد , تبع ذلك عدة جلسات و لقائات في مدينة دمشق و أخرها كانت منذ حوالي الشهرين عندما التقيته في دمشق و جلسنا بضع ساعات تحدثنا فيها عن أندرويد فقط !

نعم أن أشهد بأن في تلك الفترة وبسبب و كل الاضطرابات في سوريا كان لابد من المرور و الحديث عن مايحدث بشكل أو بأخر مع أي شريحة من شرائح المجتمع, إلا أنس فلقد كان حديثنا مرتكزا على مستقبل موقع أردرويد و لم نتعدى حدود التقنية حتى أني نسيت بأن هناك أصلا اضطرابات

اليوم صباحا فوجئت بخبر اعتقاله تعسفيا وتحديدا يوم الجمعة قبل الماضي1-7-2011 و لا أعرف التفاصيل بعد و لكني أخاف بأن يصاب بأي أذى و يضيع بين هذه الاحداث

اللهم فك أسره و فرج هم جميع المسلمين في كل مكان يارب العالمين

ساعدونا في الحملة التي أطلقها المدونون والمدونات في سوريا للمطالبة بحرية زميلهم المعتقل أنس معراوي. نحن هنا نتضامن معه ونطالب السلطات السورية بإطلاق سراحه فوراً ودون تأخير تطبيقاً لرفع قانون الطوارئ.

موقع الحملة: https://freeanas.wordpress.com

هاشتاغ تويتر#freeAnas

الحملة على الفيس بوك:http://on.fb.me/prD8zl

ساعدونا بالتصويت على الخبر لإبرازه في موقع Reddit

http://bit.ly/qYHGqM

InnovationNow: Freedom to Anas Marrawi (Syria)

يوليو 9, 2011
Two posts from InnovationNow in support of Anas:

Syrian blogger Anas Maarawi (A friend of ours too) was detained on Friday 1-7-2011 in Kafarsousah, Damascus / Syria.  No information about him ever since.

Anas Maarawi is an admirable man. He founded ardroid.com, the first Arabic website specialized in Android OS for smartphones. We stand in solidarity with him and demand that the Syrian authorities release him at once.

Freedom to Anas Page on Facebook

Twitter tag: #freeAnas

Innovation Now Sdn Bhd – Malaysia

And the second one:

Freedom to Anas Marrawi

Syrian blogger Anas Maarawi (A friend of ours too) was detained on Friday 1-7-2011 in Kafarsousah, Damascus. No information about him ever since.

Anas Maarawi is an admirable man. He founded ardroid.com, the first Arabic website specialized in Android OS for smartphones. We stand in solidarity with him and demand that the Syrian authorities release him at once.

Freedom to Anas Page on Facebook

Innovation Now Sdn Bhd – Malaysia